بعد انتشار ظاهرة تربية الحيوانات الأليفة في المنزل قد نلاحظ وجود أكثر من حيوان واحد من نفس النوع وأحيانًا من أنواع مختلفة، قد يرغب مربو القطط اقتناء الكلاب من أجل الحراسة وحبهم لتربيتهم وأحيانًا يكون العكس يرغبون باقتناء القطط بالإضافة لوجود كلب داخل المنزل.

لكن تربية حيوانين على عداء دائم في نفس المنزل يحتاج عدة مراحل لجعلهما على وفاق، مما يضع على عاتقك عدة خطوات ومهام مثل فهم طبائع صغارهما.

عداوة القطط والكلاب:

هل تساءلت يومًا عن سبب المشاجرة بين الكلاب والقطط؟ في الواقع يوجد العديد من الأسباب، ولكن السبب الرئيسي غير معروف حتى وقتنا الحالي. هناك أسباب معروفة إليك بعضها:

1- غريزة البقاء: حيث تقوم الحيوانات لاصطياد فريستها والتي تكون أصغر حجمًا منها.

2- الشعور بالملل: يقوم الحيوان باللهو قليلًا بمطاردة أي شيء.

3- الحماية: حيث تقوم بالدفاع عن ممتلكاتها ومنزلها وغذائها.

4 مراحل لتربية قطة وكلب معًا في المنزل

1- تهيئة المنزل لإحضار الضيف الجديد:

لا يختلف كثيرًا إن كان الضيف الجديد هو الكلب أم القطة، ما يهمنا في هذه المرحلة هو وجود مساحة واسعة في المنزل لإبقائهما بعيدين عن بعضهم البعض، حيث أنك ستحتاج إلى فصلهما لعدة أيام، لذلك يجب أن يحتوي المنزل على أكثر من غرفة واحدة قبل تعريفهما على بعضهما، حتى يعتاد كلّ منهما على رائحة الآخر، ثم تحضّرهما للتعارف مع توخي الحذر والحرص على مسك الكلب بالطوق أو الليش، وكذلك إن كان الزائر هو القطة فتكون جالسة في الصندوق أو البوكس..

2- عزلهما عن بعضهما:

بعد إحضار الضيف الجديد، سنحتاج أن نضع الكلب في غرفة، والقطة في غرفة ثانية، والأفضل أن يشتركا الغرفتين في نفس الباب لكي يعتادا على رائحة بعضهما من خلال شم رائحة كل منهما من أسفل الباب، وتقوم بالعزل لمدة يومين إلى ثلاثة أيام، وفي هذه الفترة قم بتبديل الغرف، وبعد ذلك لف كلبك بمنشفة ثم ضعها تحت وعاء الطعام الخاص بقطتك، وكذلك بالنسبة لوعاء طعام كلبك، وهكذا نجعلهما يعتادان على رائحة بعضهما قبل اللقاء الأول، وتفادي من الاصطدامات المحتملة.

3- تقديم الكلب للقطة:

والآن، بعد عزلهما واعتيادهما على رائحة بعضهما، جاء الوقت لتعرّفهما على بعضهما، مثلما تفعل حينما تقدم ضيفًا إلى ضيف آخر حين التقائهما في منزلك.

عليك تجنب الاهتمام بأحدهما أكثر من الآخر، كما أنه يجب أن تكون الغرفة بمساحة كافية في حال خافت القطة من الكلب، لتتمكّن من الاختباء دون أن تشعر بخوف شديد وعدم قدرة على الاحتماء.

تذكّر أنه بإمكانك طلب المساعدة في هذا اللقاء الأول، من صديق يشاركك الشفق ذاته في تربية الحيوانات الأليفة، ليمسك بكلبك بالطوق، وقم بدورك بحمل قطتك لمساعدتها على الهدوء والطمأنينة، وثم بعد التعارف كرّر اللقاء حتى يعتادا على بعضهما، وستلاحظ أن اللقاء الثاني سيكون أفضل من الأول..

4- تكييفهما مع بعضهما البعض:

بعد قيامك بتعريف كلبك وقطتك على بعضهما بعضًا، في عدة لقاءات، ستلاحظ أن الخوف بدأ ينحسر، خاصة على القطة، وستنتبه إلى أنها بدأت تتصرف بشكل شبه عادي، وهذا يدل على أنها بدأت تتأقلم على وجود الكلب، التي بدوره يكون قد أحسّ بالألفة بحضور القطة.

لكن عليك أن تنتبه إلى أن يكون كلبك مطيعًا لأوامرك، ولا تقم أبدًا بتركهما وحدهما، خاصة إذا كانا مختلفان في الحجم والعمر، لكن حتى تُكيّفهما معًا أكثر، اهتم بمكافأة قطتك أو كلبك إذا ما تصرف أي منهما بشكل جيد في حضور الآخر، وفي حال أساء أحدهما التصرف أوقف المكافأة عنه. هذا سيؤثر على سلوكه بالطبع.

افصل صحن الطعام والشراب لكل منهما، وخصص لكل واحد صحنًا خاصًا به، في مكان بعيد عن الآخر، حتى لا يتشاجران على الطعام، كما أن هذا سيمنع انتقال الأمراض من خلال صحن الطعام والشراب، ولا تنسَ أيضًا أن تقوم باللعب معهما معًا دون أن تهمل أحدهما على حساب الآخر.

وبهذا تكون قد فهمت المراحل اللازمة لتربية كلب وقطة معًا، كما أنه من المهم أن تنتبه لهذه المراحل، وتفكر فيها جيدًا كذلك من المهم أن توفّر مساحة كافية لكل منهما، هذا عدا عن معرفة نوع القطة والكلب قبل أن تفكر في تربيتهما معًا في منزلك.

أنت بذلك بحاجة إلى مستلزمات لكل من قطّك وكلبك، أطعمة ومكافآت، أواني وألعاب، ستجدها جميعها في متجر باندا، وبتكلفة مناسبة للغاية!

تلخيص:

تُحدّد إمكانية تربية كلب وقطة معًا حسب النوع والطباع، ومن ثم بعد ذلك هنالك 4 مراحل مهمة وصولًا تربيتهما في منزل واحد، وهي إتاحة مساحة كافية لكل منهما في المنزل وتهيئتها لوجودهما، استخدام طوق أو ليش وأيضًا صندوق أو بوكس لفصلهما عن بعضهما في البداية، ومن ثم تقديمهما لبعضهما تدريجيًا ما يشمل تعويدهما على رائحة بعضهما قبل اللقاء الأول وبالطبع تجنب تركهما لوحدهما عند عدم وجودك في المنزل، والمرحلة الرابعة أن تجعلهما يقتربان من بعضهما بحذر حتى يعتادا ويتكيّفا مع بعضهما بعضًا.

هل كانت هذه المعلومات مفيدة؟

اترك رد