منذ ألاف السنين تتصدر الكلاب المرتبة الأولى في الحيوانات الأليفة التي تربّى في المنزل، و يرغب معظم الناس رعاية الكلاب لغاية الحراسة كأمر أساسي، ثم أن صفاتهم العامة من ذكاء ووفاء تجعل الأشخاص أكثر تعلقًا وحبًا في رعايتهم.

لكن تربية الكلاب لا تقتصر على التسلية واللهو فقط أو التباهي بهم والحراسة، هناك أيضًا التكاثر..

حيث يعتبر التكاثر أمر هام في أستمرار نسلهم. و هو واجب على الإنسان تحقيقه عند تربية هذه الكائنات الوفية داخل المنزل إن لم يرغب في إجراء عملية تعقيم، ويعتبر ضرورة أساسية صحية و أيضًا لتلبية رغبات صغارنا، لأن عند رعاية الكلاب داخل المنزل نقوم بتقييد حريتهم، ولكن لو كانوا في الطبيعة يمكنهم فعل ما يحلو لهم و الأهم هو التكاثر عند الطلب.

إن كنت من مربيهم وتخشى ما عليك فعله عند طلب كلبتك للتزاوج ولا تعلم ماذا تفعل وكيف تقوم برعايتها أثناء الحمل و بعد الولادة، سنقدم لك هنا من خلال متجر باندا ما تحتاج معرفته عن تزاوج الكلاب من كيف تقومون برعاية الأنثى قبل التزاوج و بعد التزاوج أي في فترة الحمل، إلى رعايتها في فترة الولادة وما بعد.



رعاية الكلاب قبل وأثناء وبعد الحمل:

عند تربية الكلاب و القيام بتزويجهم هناك شروط أساسية يجب الحرص على توافرها وتحقيقها، ستسأل نفسك بالطبع ما هي هذه الشروط؟ ولكن السؤال الأهم الذي يراود الجميع.. لماذا يجب أن أقوم بتزويج كلبتي ضمن شروط معينة وهي في الطبيعة لا تخضع لهذه الشروط؟

عند رعاية الكلاب داخل المنزل نحدد لهم نوع الطعام حسب نشاطهم وحركتهم، بالإضافة إلى أنه حتى حب الطفيليات الذي نقوم بإعطائه لهم يوجد في الطبيعة على شكل نباتات تعرفها الكلاب، فتقوم بتناولها للتخلص من الطفيليات الموجودة في جسمها.

عند الحمل تعلم الإناث كيف تختار المكان المناسب لولادتها، وما هي الأطعمة التي يطلبها جسمها في هذه الفترة، فتقوم بالبحث عنها وتناولها، وهنا نجد الفارق بين الكلاب التي توجد في الطبيعة و تلك التي نقوم بتربيتها، لذلك نقوم بإتباع بعض الشروط التي توفر ما يناسب الكلاب في هذه الفترة الحساسة حتى تقوم بوضع صغارها بصحة ممتازة دون أي مضاعفات.

رعاية الكلبة الحامل

 

كيف تقوم بتهيئة كلبتك للزواج؟ 

في البداية دومًا ما يقوم الأطباء بتأجيل التزاوج حتى تبلغ الكلبة عمر السنة وبعد، حيث تكون قد أصبحت بصحة أفضل قادرة على الحمل ومكتملة النمو.

عندما تصبح أنثى الكلب جاهزة للتزاوج يجب علينا أخذها إلى الطبيب لمعاينتها ومعرفة إن كانت تشكو من أي مرض قد يعيق حملها وولادتها، أيضًا إن كانت تشكو من مرض قد ينتقل إلى صغرها أثناء الحمل.

يقوم الطبيب بفحص شامل لها قد يتضمن ببعض المرات أخذ عينة من الدم وتحليلها، تحليل عام للبراز، إعطاءها اللقاحات بحال لم تكون قد حصلت على أي تطعيم في وقتٍ سابق.

 

بعد القيام بتزويجها كيف تقوم برعايتها أثناء الحمل؟

بعد التقاء الذكر بالأنثى وتزاوجهم ليس بالضرورة أن يكون قد حدث تلقيح، لذلك في حال كنت تشعر بأن كلبتك حامل قم بمراجعة الطبيب البيطري، حيث سيقوم بفحصها و معرفة إن كانت حامل فعلًا أو لديها حمل كاذب.

ثانية! هل قلتم حمل كاذب؟ هل الحيوانات أيضًا لديها حمل كاذب؟؟! بالطبع لديها حمل كاذب، سنتطرق للحديث عنه في مقالٍ لاحق.

لكن سنحتاج الأنتظار إلى مضي 28 يومًا من التزاوج ليستطيع الطبيب البيطري تحديد إن كانت حامل فعلًا. تتراوح فترة الحمل عند الكلاب من 62 إلى 70 يوم كأبعد تقدير.

يجب أن نقوم بالاهتمام بتغذية الكلبة أثناء الحمل، حيث ستحتاج إلى كميات أكبر من الطعام و بالتالي نقوم بزيادة عدد الوجبات دون زيادة الكمية في الوجبة الواحدة، بالإضافة للاهتمام بنوعية الغذاء المقدم لها ومن الأفضل اعتماد الأطعمة البيطرية لاحتوائها على كل ما تحتاجه من عناصر غذائية. 



ما هو ممنوع وضار أثناء فترة الحمل؟

  • الكلبة الحامل تشبه المرأة الحامل من حيث الأدوية، أي لا يمكننا إعطاءها أدوية دون أستشارة الطبيب البيطري، لأن بعض الأدوية قد تكون مضرة بصحة الجراء.
  • يجب عدم إعطائها اللقاحات اثناء الحمل دون استشارة الطبيب.
  • البراغيث والحشرات أيضًا تعتبر ضارة ولمن للتخلص منها يجب اتباع نصائح الطبيب.

الممنوعات أثناء فترة حمل الكلبة

 

هل يوجد مشاكل قد تواجه الحمل أو الكلبة أثناء الحمل؟

بالطبع قد تواجه بعض المشاكل سنذكر لك منها الأكثر شيوعًا، وهي:

  1. تسمم الحمل: ويكون بسبب زيادة كمية الكالسيوم.
  2. سكري الحمل: يكون أيضًا بسبب زيادة كمية الأنسولين.
  3. التهاب في حلمات الثدي: في الغالب يكون بعد الولادة عند بدء أدرار الحليب، وتكون ناتجة عن التهاب في غدد الثدي أو تكون عبارة عن عدوى.

 

ما مراحل الولادة عند الكلاب؟

هناك بعض المراحل التي تمر بها الكلبة حتى توضع أخر جرو، وتكون على الشكل التالي:

  1.  نلاحظ أنها تبدأ بالبحث عن مكان مناسب قبل الولادة ببضعة أيام.
  2.  تظهر عليها علامات ومن  هذه العلامات: انخفاض في درجة الحرارة، كثرة التبول وكثرة اللهاث، تلاحظ وجود إفرازات مهبلية تكون خضراء اللون وداكنة. يعود وجود هذه الإفرازات إلى أن الولادة قد أقتربت، عند ملاحظتك له1ه المفرزات لأكثر من بضعة ساعات، يجب عليك الاتصال بالطبيب البيطري ليقوم بإعطاء المساعدة.
  3. عند بدء الولادة قد يستغرق بين وضع الجرو و الأخر مدة زمنية تتراوح لساعة كاملة، ولكن إن طالت هذه المدة عليك إخبار الطبيب فورًا.
  4. تستطيع الكلبة بالغالب الولادة بشكل كامل دون المساعدة، أي تقوم بوضع الجرو و فصل المشيمة عنه وتنظيفه، ولكن قد نلاحظ أحيانًا وجود جراء غير منفصل عنها الحبل السري، نقوم بقطعه مع ترك مسافة 2سم، و في حال لم تقم بتنظيفهم نقوم بسحب المفرزات العالقة في الأنف من خلال ماصة خاصة.

 

رعاية الكلاب الحوامل بعد الولادة:

قد تلاحظ انخفاضًا في الشهية أو انعدامها بعد الولادة لمدة أقصاها 48 ساعة، ثم تعود تدريجيًا لتناول الطعام، حيث ستكون كمية الطعام تعادل 4 أضعاف الكمية التي تقوم بتناولها في الأحوال الطبيعية..

لذلك يجب الأهتمام بتقديم طعام جيد يحتوي على الكالسيوم والبروتين بكميات معتدلة دون مبالغة، حتى لا تصاب الأم بحمى الحليب.

وكالمعتاد للاطمئنان على صحة الكلبة وصغارها، راجع الطبيب البيطري ليقوم بفحصها وصغارها، والبدء بتمشيتها تدريجيًا حتى تعود إلى ذات القوة العضلية التي كانت لديها قبل الحمل والولادة. 

 

رعاية الجراء لسن الفطام:

  1. عدم تعرضهم لتقلبات في درجة الحرارة أو التيارات الباردة، و الحرص على تدفئتهم بشكل كافي.
  2. في حال عدم اهتمام الأم بصغارها وإرضاعهم لأسباب مرضية، وعند اعتمادهم على المكملات الغذائية والحليب المصنع يجب عليك تحفيز المنطقة التناسلية لديهم لمساعدتهم على القيام بطرح الفضلات.

 

سن الفطام: 

يبدأ سن الفطام عادًة بين عمر 30 إلى 45 يومًا، وينصح دومًا بترك الصغار حتى تقوم الأم من تلقاء نفسها بفطامهم وإبعادهم عنها.

عند بداية الفطام نقوم تدريجيًا بإطعامها القليل من الأطعمة المخصصة لهم من دراي فود أو ويت فود بجانب الرضاعة، ثم نقوم بزيادة الكمية تدريجيًا حتى يتم الفطام.

سن الفطام عند الكلبة الحامل

ونهايتًا نكتشف أن تربية الكلاب تحتاج العديد من الأشياء الواجب فعلها، ليس فقط القيام بنزهة معها أو إطعامها واللعب. يجب علينا الإعتناء بها من حيث ناحية التكاثر في حال لم نرغب بإجراء عملية تعقيم، وللمزيد يمكنكم متابعة متجر باندا بموقعه وتطبيقه الألكتروني، و القيام بشراء بعض المنتجات الخاصة في العناية بالجراء والكلاب الحامل وأطعمتهم.

 

الخلاصة:

إن كنت ترغب بتربية كلبة والقيام بتزويجها ستحتاج إلى معرفة متى يتم التزاوج، وما مدة الحمل. حيث تعرفنا معًا على فترة الحمل والعناية بكلبتنا الحامل، وأيضًا علامات اقتراب الولادة وختامًا العناية في الجراء حتى تبلغ سن الفطام.

 

المراجع:

https://www.wikihow.com/Care-for-a-Pregnant-Dog

https://www.wikihow.com/Wean-Puppies

https://vcahospitals.com/know-your-pet/pregnancy-concerns-in-pets

https://www.hillspet.com/dog-care/healthcare/pregnant-dog

 

هل كانت هذه المعلومات مفيدة؟

اترك رد